العربية

التحليل الفني للمبتدئين

التحليل الفني للمبتدئين

المعرفة حول التداول والسوق هو امر في غاية الأهمية بالنسبة للمتداولين عبر الإنترنت. هناك دائماً ما تتعلمه، من خلال ادراك المفاهيم والاستراتيجيات المختلفة بشكل اوسع يمكنك تحسين قدرتك على اتخاذ قرارات التداول بشكل مدروس وعلمي. في المقالات السابقة، قمنا بتغطية أساسيات التداول عبر الإنترنت، لكننا الآن ننتقل إلى المستوى التالي من خلال مناقشة التحليل الفني. هل أنت مستعد لاكتشاف هذه الاستراتيجية للتداول والتي تعتبر جديدة وشعبية؟ من المستحسن ان تكون، لأننا سننطلق الآن...

فهم التحليل الفني

الفكرة الأساسية وراء التحليل الفني فهمها سهل جداً. انها أسلوب الذي من خلاله يقوم المتداولين باستخدام تحركات الأسعار التاريخية في محاولة لتنبؤ تحركات الأسعار المستقبلية. نحن لا نعرف إذا ما كان التاريخ حقاً يكرر نفسه، ولكن وفقاً للتحليل الفني، فأن حركات الأسعار تميل إلى تكرار نفسها وهي - وفقا لنظريات التحليلي الفني - تتحرك في أنماط معينة يمكن تتبعها والتعرف عليها.

المخططات، الرسوم البيانية (التشارت)
احببتها أم لا، إذا كنت ترغب في إتقان التحليل الفني، تحتاج إلى الكشف عن ساعدك والاستعداد لمواجهة الرسوم البيانية. انها الأداة الرئيسية للمتداولين التقنيين ولسبب وجيه. إذا كانت جميع المعلومات عن السوق تنعكس في السعر (من الناحية النظرية بالطبع)، فبالتالي الشيء الوحيد الذي يحتاج المتداولين النظر فيه هو حركة السعر. ما نوع الرسوم البيانية الموجودة؟ سوف نتطرق الى الرسوم البيانية قريباً، ولكن أولاً، دعونا نتحدث عن نوعين من الحيوانات: الدببة والثيران

اتجاهات السوق

عند التداول عبر الإنترنت (أو بشكل عام، في هذه المسألة)، غالباً ما تواجه مصطلح "اتجاه السوق". ما هو الاتجاه؟ ببساطة، هو الاتجاه العام لحركة سعر الأداة المالية، أو سعر سوق معينة. كم من الوقت يستغرق هذا الاتجاه؟ انه يختلف. يتعلق بالإطار الزمني، يمكن أن تستمر الاتجاهات لسنوات أو لدقائق، ولكن التصنيفات المشتركة المقبولة هي قصيرة المدى أو متوسطة المدى أو طويلة المدى. لأنه يوجد في السوق اتجاهين فقط - صعوداً أو هبوطاً - يمكن وصف الاتجاه في طريقة واحدة من طريقتين. اما "سوق الثور" أو "سوق الدب". ماذا تفعل هذه الحيوانات بالتداول؟ لا تقلق، سوف ننتقل إليه حالاً...

اسواق الثور والدب

من المحتمل انك سمعت عن المصطلحات "سوق الثور" و "سوق الدب" مسبقاً. انها عادةً ما تستخدم في الأخبار المالية وتحليل السوق. فيما يلي شرح سريع عن المعنى لتلك المصطلحات.

اسواق الثور والدب

سوق الثور

سوق الثور هو السوق المالية التي بها الأسعار إما ترتفع واما من المتوقع أن ترتفع. هذا النوع من السوق غالباً ما يتميز "بالتفاؤل" والشعور بالثقة العامة بين المتداولين. تقليدياً، عندما كان يقول الناس "سوق الثور"، كانوا يقصدون سوق الأسهم، ولكن اليوم يستخدم المصطلح أيضاً لوصف تداول السلع وتداول العملات.

اسواق الثور والدب

سوق الدب

سوق الدب هو عكس سوق الثور. وفي مثل هذا النوع من الأسواق، تكون الأسعار إما هبوطية تراجعية أو من المتوقع أن تهبط وتتراجع. يتميز سوق الدب بالتشاؤم العام والشعور بعدم الاستقرار وعدم اليقين بين المتداولين.

لماذا الثور والدب؟ هناك العديد من الإجابات على هذا السؤال، في حين أن لا شيء مثبت - وربما معظمها خيالية - اجابتنا الشخصية المفضلة علينا هي كيف تقوم هذه الحيوانات بالهجوم. الثور يدفع قرونه الى الاعلى. الدب يحني جسمه إلى أسفل. هذا يعكس تحركات السوق: سوق الثور الى اعلى، سوق الدب الى الاسفل. هذا التفسير منطقي، أليس كذلك؟

يمكن استخدام أسواق الثور والدب، من الناحية النظرية، كمؤشرات مالية. فعلى سبيل المثال، ينظر البعض إلى بداية سوق الثور كمؤشر على التوسع الاقتصادي. ويعتبر البعض بداية سوق الدب مؤشراً على الانكماش الاقتصادي. لماذا ؟ لأن مشاعر المتداولين بشأن الظروف الاقتصادية المستقبلية تؤثر على أسعار الأسهم.

نأمل ألا نحتاج إلى أن نخبركم بأن التفاؤل والتشاؤم مصطلحات ذاتية، مما يجعل من الصعب معرفة متى ستتغير الصفقات. مع ذلك، بغض النظر عن النظرية أو استراتيجية التداول التي تختار اتباعها (قد تختار أكثر من واحد)، علم النفس والمشاعر هي دائماً جزء من العوامل التي تحرك الأسواق. يجب على المتداولين تذكر ذلك عند اتخاذ القرارات.

المزيد من الرسوم البيانية (الشارت)

لقد وعدناكم بأننا سنشرح المزيد عن أنواع الرسوم البيانية والان سوف نقوم بذلك. لا تدع الأنماط وجميع الأرقام ارهابك واخافتك. ألبرت أينشتاين قال مرةً "لا تقلق بشأن الصعوبات الخاصة بك في الرياضيات. أستطيع أن أؤكد لكم صعوباتي لا تزال أكبر"، ونحن بالتأكيد نتشارك بالمشاعر. أنت لا تحتاج إلى شهادة عليا في علم الاقتصاد والمال أو في علوم الرياضيات لفهم الرسوم البيانية وحتى لكي تكون قادر على إجراء الحسابات الأساسية. امنحنا بضع الدقائق، وسوف نظهر لك انها أسهل مما كنت تعتقد.

انواع الرسوم البيانية (الشارت)

هناك العديد من أنواع الرسوم البيانية المتاحة على الانترنت وليس هناك فرصة في العالم ان نتكلم عنها كلها. ومع ذلك، فإننا سوف نغطي الرسوم البيانية الأكثر شعبية وشائعة الاستخدام، فقط لنعطيك فكرة أساسية عن بعض خياراتك العادية.

رسم بياني خطي

سنبدأ مع الرسم البياني الخطي لأنه الأسهل للفهم من بينها. انها مجرد خط يتبع حركة السعر ... هذا كل شيء. يتم رسم الخط من سعر إقفال معين إلى سعر الإقفال التالي. ويقدم لمحة عامة سهلة عن حركة السعر عبر فترة زمنية.
ترغب بمشاهدة رسم بياني خطي؟ هيا بنا...

 رسم بياني خطي
رسم بياني شريطي عمودي

الرسم البياني الشريطي ليس أكثر تعقيداً بكثير من الرسم البياني الخطي، ولكنه يتضمن المزيد من المعلومات. ماذا نعني؟ كل "شريط" يظهر ليس فقط أسعار الافتتاح والاغلاق، وانما أيضاً أعلى مستويات للسعر وأدنى مستويات للسعر. يشير الجزء السفلي من الشريط العمودي إلى أدنى سعر تداول لتلك الفترة الزمنية، في حين يشير الجزء العلوي من الشريط إلى أعلى سعر تم دفعه. سعر الافتتاح يقع على الجانب الأيسر من الشريط العمودي، في حين أن سعر الإغلاق على الجانب الأيمن منه. فيما يلي شرح :

رسم بياني شريطي عمودي

ما هو "الشريط العمودي"؟ هو عبارة عن شريحة واحدة من فترة زمنية. يمكن أن يكون لساعة أو ليوم أو أسبوع أو شهر. في بعض الحالات، يمكن أن يعني 15 دقيقة أو حتى 5 دقائق.

فيما يلي مثال لرسم بياني شريطي.

رسم بياني شريطي عمودي
رسم بياني شموع يابانية

نأمل أن توافق على أن النوعين السابقين من الرسوم البيانية التي قمنا بتغطيتها واضحان للغاية. الآن، دعونا نناقش النوع الثالث، والأكثر تعقيداً قليلا من انواع الرسوم البيانية يسمى 'الشموع اليابانية'

الرسم البياني للشموع اليابانية في الواقع هو بالضبط مثل الرسم البياني الشريطي، وأنه فقط يعرض المعلومات بشكل مختلف. الخط العمودي يعرض نطاق السعر - من الأعلى إلى الأدنى. الفرق هو أن القسم الأوسط من الرسم البياني الشموع اليابانية يظهر الفرق بين أسعار الافتتاح والغلاق. عادةً، إذا تم تعبئة مركز "الشمعة"، فأن الاداة المالية أغلقت بأقل مما افتتحت. إذا كان ذلك القسم من الشمعة "فارغ"، فانها أغلقت أعلى مما تم افتتاحها. مع ذلك، في بعض الحالات، يمكن استخدام مؤشر مختلف (على سبيل المثال: ألوان مختلفة)، كما ترون في المثال أدناه.

رسم بياني شموع يابانية

الدعم والمقاومة

الآن بعد أن فهمنا اتجاهات السوق، دعونا ننتقل إلى السؤال الأكثر إثارة للاهتمام منها كلها: كيف نفسر متى يتغير الاتجاه؟ حسناً، عليك أن تبدأ من خلال النظر الى الدعم والمقاومة. وفقاً للتحليل الفني - الذي ذكرناه لكم، انه نظرية، وليس واقع - الدعم والمقاومة تمثل مستويات الأسعار التي نادراً ما تتحرك الاداة المالية المعينة فوقها (المقاومة) أو ادنى منها (الدعم).

هل انت محتار؟ فيما يلي رسم بياني لطيف من اجلك.

الدعم والمقاومة

الفكرة الكامنة وراء هذه النظرية واضحة تماماً، وكلها تعود إلى الجوانب النفسية للتداول، بالاضافة الى العرض والطلب. الدعم والمقاومة هي مستويات الأسعار التي يرغب العديد من المستثمرين في بيع الاداة المالية (إذا كنا نتعامل مع المقاومة) أو شرائها (إذا كنا نتعامل مع الدعم).

في بعض الحالات، قد يبدو كما لو انه تم تجاوز وكسر مستوى الدعم أو مستوى المقاومة، ولكن في وقت لاحق، سوف تكتشف أن السوق كانت فقط "تختبر" ذلك. من الناحية النظرية، كلما زادت "الاختبارات" التي تفشل في كسر مستوى المقاومة أو مستوى الدعم، كلما زادت المقاومة أو الدعم. على الرغم من ذلك تذكر: الدعم والمقاومة هي مستويات - وليس الأسعار الفعلية.

من خلال فهم هذه المستويات ومتابعتها، يتوجب عليك - وفقا لنظرية التحليل الفني - معرفة متى القيام بشراء ومتى القيام ببيع.

فهم مفهوم حجم التداول

هذا هو مفهوم مهم جدا للمتداولين عبر الإنترنت. وهو يشير إلى الكمية الإجمالية للعقود المتداولة لأداة مالية معينة. إذا كنا نتحدث عن أسهم، على سبيل المثال، الحجم هو عدد الأسهم التي تناقلت بين اليدين خلال يوم تداول معين. لماذا يجب أن تهتم بحجم التداول؟ عادةً، عندما يكون حجم أعلى، يتغير السعر بشكل أسرع، مما يوفر المزيد من الفرص للمتداولين عبر الإنترنت. الأخبار عن منتجات جديدة أو عمليات الاستحواذ والتقارير الربع سنوية الجيدة والإعلانات الرئيسية يمكن أن تؤدي جميعها إلى زيادة مؤقتة في حجم التداول للسهم.

فهم "مؤشر القوة النسبية"

مؤشر القوة النسبية أو مؤشر RSI، انه مؤشر مثير للاهتمام الذي يحاول تقييم ما إذا كانت الاداة المالية - أو السوق - موجودة في ذروة الشراء أو ذروة البيع. كيف؟ حسناً، دون الدخول في الحسابات، فإنه يقارن الخسائر والمكاسب الأخيرة على مدى فترة زمنية محددة. ويصنف مؤشر القوة النسبية عادةً كمؤشر للزخم.

النقاط المحورية النقاط المحورية

النقطة المحورية هي مؤشر يستخدم لتحديد اتجاه السوق عبر أطر زمنية محددة. يتم استخدام النقاط المحورية من قبل المتداولين لتحديد ’مستويات المقاومة والدعم’ المحتملة.

كيف يمكنك حساب ذلك؟ ذلك سهل: فقط قم بحساب متوسط اعلى مستوى وادنى مستوى وأسعار الاغلاق ليوم التداول. من الناحية النظرية، إذا كان اليوم التالي يتداول فوق النقطة المحورية، فإنه يشير إلى معنويات صعودية. التداول تحت النقطة المحورية يشير إلى وجود معنويات هبوطية تراجعية.

من يستخدم النقاط المحورية؟ بشكل اساسي المتداولين على المدى القصير الذين يحاولون الاستفادة من تحركات الأسعار الصغيرة.

ما هو MACD؟ ما هو MACD؟

MACD يعني المتوسط المتحرك لل- تقارب/تباعد. ببساطة، انه مؤشر تداول مستخدم في التحليل الفني لأسعار الأسهم. نظرياً، من المفترض أنه يكتشف التغيرات في الاتجاه، القوة، المدة والزخم للاتجاهات في سعر السهم المحدد. إذا كنت تعتقد أننا سنطرح عليك الرياضيات الآن، فكر مرةً أخرى. إذا كنت ترغب في إتقان الحسابات المطلوبة، فقط اقرأ المزيد عن الموضوع واكتشف ما إذا كان هذا المؤشر يفيدك.

موجة إليوت موجة إليوت

مبدأ موجة إليوت (ليس مبدأً فعلياً بالطبع، مجرد نظرية) ينص على أن السوق لديها دورات متكررة، نظرياً يعكس شعور ومعنويات المستثمرين، التي تتأثر بالمعنويات والنفسيات الجماعية. هذه الدورات (ويعرف أيضا باسم: "موجات") يفترض أن يكون لها أنماط. المتداولين الذين يمكنهم تحديد هذه الأنماط يستطيعون استخدامها لمحاولة التنبؤ بما سيحدث لسعر الأداة المالية بعد ذلك.

يوجد المزيد - بالطبع . إذا كان يمكن تلخيص هذه النظرية في فقرة واحدة، فإنه لن يكون الكثير من النظرية، أليس كذلك؟ وفقاً لنموذج إليوت، فإن الأسعار تتناوب بين مرحلة الاندفاع ومرحلة التصحيح. يتم عرض النبضات كمجموعة من 5 موجات منخفضة الدرجة (ايضاً بالتناوب بين الاندفاع والتصحيح، الموجات 1 و 3 و 5 هي نبضات، والموجات 2 و 4 هي تراجع قهري أصغر من الموجات 1 و 3). هل ما زلت معنا؟ تمسك، نحن على وشك الانتهاء. الموجات التصحيحية تشمل 3 موجات أصغر حجماً (الخمس موجات للاتجاه المضاد، التراجع القهري، وأخيرا نبضة أخرى). في الأسواق الدب (التراجعية)، يتم عكس النمط.

إذا كنت مللت وارتبكت من هذا، عليك أن تكون سعيداً لسماع ان هذه هي نهاية الشرح. يمكنك أن تقوم ببعض القراءة الإضافية للحصول على فهم أفضل لهذه النظرية وتقييم ما إذا كانت سوف تساعد فعلاً بتنبؤ سلوك الأسواق المالية.

استراتيجية بولينجر باند\نضاقات بولينجر استراتيجية بولينجر باند\نضاقات بولينجر

استراتيجية بولينجر باند® يتم استخدامها من قبل بعض المستثمرين لقياس "القمم" أو "القيعان" للسعر بالنسبة إلى الصفقات السابقة. وتستخدم هذه النطاقات كمؤشرات للتقلب ويمكن استخدامها لتحديد الأنماط. بولينجر باند تضع انحرافين معياريين عن المتوسط المتحرك الأساسي. الأسعار مرتفعة في النطاق العلوي ومنخفضة في النطاق السفلي. الآن، نحن نعرف بما تفكر: "هذا واضح جداً، ولكن كيف يمكنها أن تساعدني في التداول؟".

حسناً، بعض المتداولين يعتقدون أنه كلما اقترب تحرك السعر إلى النطاق العلوي، كلما زادت ذروة شراء الاداة المالية، وبالتالي كلما اقترب تحرك السعر إلى النطاق الأسفل، كلما زاد سعر البيع على الاداة المالية. وفقا لهذه النظرية، عندما تقترب النطاقات من بعضها ("الضغط")، فإن ذلك يشير إلى أن التقلبات منخفضة ومن المحتمل ان تحدث تقلبات عالية - وبالتالي هناك فرص استثمارية - تنتظرنا. عندما تبتعد النطاقات عن بعضها، فينظر إليها على أنها علامة على انخفاض التقلبات، وبالتالي يزيد من إمكانية الخروج من الصفقات.

هناك عوامل أخرى مثيرة للاهتمام. حوالي 90٪ من حركة السعر تحدث بين النطاقات. أي اختراقات - فوق أو أدنى - يعتبر حدثاً كبيراً. ومع ذلك، لا ينبغي الخلط بين هذه الاختراقات مع توصيات التداول. الاختراقات لا تقدم أي دلائل حول مدى أو حتى اتجاه أي حركة سعرية في المستقبل.

كل هذا الشرح بطبيعة الحال لا يعني أن استراتيجية بولينجر باند تساعدك على التداول. انها نظرية ويمكنك اختيار قبولها أو رفضها، وحتى إذا اخترت اعتمادها، يتم استخدام بولينجر باند عادةً بالتعاون مع أساليب أخرى، وليس بشكل فردي.

استراتيجية فيبوناتشي استراتيجية فيبوناتشي

يتميز تسلسل فيبوناتشي بأن كل رقم يلي الأولين هو مجموع الرقمين السابقين. ومن الأمثلة على تسلسل فيبوناتشي الحديث ما يلي:
0 , 1 , 1 , 2 , 3 , 5 , 8 , 13 , 21 , 34 , 55 , 89 , 144 , …

بعد عدد قليل من الأرقام، نسبة أي رقم من الرقم الناتج هي 0.618. هل تريد مثالا؟
34 / 55 = 0.618.

النسبة بين الأرقام المتناوبة هي 0.382. إليك مثال على ذلك:
34 / 89 = 0.382.

بعض المستثمرين يستخدمون مستويات تصحيح فيبوناتشي كمناطق دعم ومقاومة. مستويات تصحيح فيبوناتشي تستخدم في بعض الأحيان كمستويات "لأخذ الربح". لأن العديد من الناس يضعون أوامر للسوق على هذه المستويات، فإنه من الممكن في بعض الاحيان ان تحقق النبوءات نفسها.

في الماضي، كان على المتداولين حساب مستويات تصحيح فيبوناتشي ومستويات التمديد، ولكن الآن، معظم برامج الرسم البياني، بما في ذلك البرنامج الذي ستجده في شركة iFOREX، يقدم أداة فيبوناتشي. لا داعي للقول، أننا لم نخدش حتى سطح نظرية فيبوناتشي وتعقيداتها، ولكن عندما تبحث اكثر في عالم التداول سوف تتعلم المزيد عن ذلك، ويمكنك اختيار ما إذا كنت ترغب في استخدامها أو لا.

الملخص
الملخص

جميع المفاهيم التي تناولناها في هذه الصفحة تتعلق بالتحليل الفني، ولكن للأسف، هذا لا يعني أنك تعرف الآن كل شيء. إذا كنت معجب في فكرة التحليل الفني، تعلم المزيد حول هذا الموضوع وقم بتوسيع معرفتك. هناك مجموعة واسعة من الادوات المالية القابلة للتداول في انتظاركم لتختار من بينها، ومع ذلك، الامر متروك لك لمعرفة أي نظرية تداول التي قد ترغب في استخدامها.

ترغب في معرفة المزيد عن أنواع التحليل واستراتيجيات التداول؟

انضم الى شركة iFOREX للاستفادة من باقة التعليم الحصرية وإبدأ بالاستفادة من الفرص المتاحة في السوق.

باقتنا الحصرية للتعليم تشمل:

  • تدريب مجاني 1-1 مع خبير للتداول

    تدريب مجاني 1-1 مع خبير للتداول

  • كتيّب PDF مجاني للمبتدئين

    كتيّب PDF مجاني للمبتدئين

  • حساب تجريبي بقيمة 5000$ للتدريب

    حساب تجريبي بقيمة 5000$ للتدريب